رفضت مهراً بـ 40 بقرة فضربها أشقاؤها حتى الموت

رفضت مهراً بـ 40 بقرة فضربها أشقاؤها حتى الموت

    رفضت "نايلوك ماغوروك" وهي فتاة من جنوب السودان، تبلغ من العمر 20 عاما، الزواج من رجل يبلغ من العمر 60 عاما، رغم أنه قدم إليها 40 بقرة مهرا.
    صحيفة "دايلي ميل" البريطانية ذكرت في مطلع شهر مايو 2019 أن رفض الفتاة أغضب عائلتها إذ أمر والدها أشقاءها بضربها. فقام الاشقاء بضربها حتى الموت بناء على طلب والدهم.

    وقعت الحادثة في بلدة "بيرول" في ولاية البحيرات الشرقية في جنوب السودان. وأعلنت سلطات جنوب السودان أنه تم اعتقال أحد الأشقاء، وأنه يواجه عدة تهم جنائية، كما اعتقل الأب أيضا وتم إيداعه في السجن، كونه حرض على قتل ابنته لرفضها الزواج.

    ولا تزال مشاكل الزواج الإجباري تبحث عن حلول ومعالجة في هذه الولاية. فقبل حادثة مقتل هذه الفتاة ببضعة أشهر، شهدت هذه الولاية "مزادا" على فتاة في السابعة عشر من عمرها، فاز به في نهاية المطاف رجل يزيد عمره على عمرها 3 أضعاف، وقدم مهرا خياليا وغير مسبوق، تمثل في 500 بقرة وسيارتين فاخرتين و1000 دولار ودراجتين هوائيتين وقارب وبعض الهواتف الذكية.

    وأصبحت ابنة الـ 17 ربيعا الزوجة التاسعة للرجل صاحب أكبر مهر في تاريخ الولاية، فيما كان من بين الذين شاركوا في “المزاد على الفتاة” نائب حاكم الولاية نفسها.
    abdalaziz
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع egypidea .

    إرسال تعليق