تصريحات هامه للرئيس السيسى : المشروعات القومية تنفذها شركات مدنية 100%.. والجيش دوره إشرافي .. و800 مليار جنيه تكلفة مشروعات إقليم القناة

تصريحات هامه للرئيس السيسى : المشروعات القومية تنفذها شركات مدنية 100%.. والجيش دوره إشرافي .. و800 مليار جنيه تكلفة مشروعات إقليم القناة
    أكد الرئيس عبدالفتاح السيسي، كلمته فى افتتاح عدد من المشروعات القومية فى سيناء والإسماعيلية، أن الشركات المشاركة فى المشروعات القومية هى شركات مصرية 100%.
    وتابع : "أشكر كل القائمين على العمل فى المشروعات القومية سواء الشركات المدنية لأن الصورة اللى بتتصدر إن اللى بيقوم بالأمر ده القوات المسلحة، ولكن أنا بأكد إن كل الشركات العاملة فى هذه المشروعات شركات مدنية مصرية مثل أوراسكوم والمقاولون وكونكورد"، وكلها شركات مصرية 100 %".
    وأضاف الرئيس فى كلمته: "بقول كده علشان تعرفوا إن دور الجيش فى هذه المشروعات هو دور إشرافى فقط، مضيفا: معقول حد يتصور أن الجيش عنده عمالة تكفى 5 مليون إنسان، مش ممكن، ده لا كلام موضوعى ولا منطقى، والجيش له مهام كثيرة جدا، سواء داخل سيناء أو الحدود الغربية أو الجنوبية، أرجو كمسؤولين نأكدها وحتى البعثات الأجنبية وهيئة الاستعلامات تاكد ده، علشان الصورة اللى بتصدر على أن من يقوم بتنفيذ المشروعات فى مصر هى القوات المسلحة".
    شدد الرئيس عبدالفتاح السيسي، على أن البلاد تبنى بالعمل والإخلاص والاستقرار والسلام والجهد والعرق، مضيفًا:" واحنا بنعمله وبندفع دم فى مواجهة الإرهاب، لو كانت المظاهرات تبنى مصر أنا هنزل بالمصريين فى الشارع ليل ونهار علشان نبنى مصر".
    أكد الرئيس عبد الفتاح السيسى، أن تكلفة المشروعات القومية فى إقليم قناة السويس فى 5 محافظات هم "بورسعيد والإسماعيلية والسويس وشمال سيناء وجنوب سيناء"، بلغت 800 مليار جنيه.
    وقال إن الهدف من المشروعات، هو تحقيق معدل نمو جيد، وتوفير فرص عمل للمصريين، ولاسيما مع كتلة الشباب الكبيرة بالدولة، موضحا أن عدد السكان فى إقليم قناة السويس ليست كبيرة، ولكن كان لابد فى مواجهة التطرف والإرهاب الذى تجابهه الدولة المصرية حتى الآن، أن تجابه تنموية وفكرية وثقافية ودينية بجانب المجابهة الأمنية التى تقوم بها.
    وأضاف الرئيس السيسى، أن الدول لا تبنى بـ"الدلع"، وإنما بالجهد والعمل والصبر والالتزام، متابعا "محدش هييجى يشتغل فى مصر ويساعدنا لو مفيش استقرار وأمن"، مؤكدا أن المصريين لا يسمحوا لأحد أن ينتهك حقوقهم مثلما غيروا فى يناير 2011 و30 يونيو، قائلا: "ويقدروا يغيروا تانى وتالت ورابع، لو الكلام الموجود مش على مزاجهم، لكن عندهم الوعى اللى يستحملوا به إجراءات اقتصادية".
    abdalaziz
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع egypidea .

    إرسال تعليق